إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بركة إبراهيم لجميع قبائل الأرض

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بركة إبراهيم لجميع قبائل الأرض

    ( تكوين 12: 1 ): بركة إبراهيم لجميع قبائل الأرض.
    ================================================== =======
    ( وقال الرب لأبرام ( إبراهيم ) اذهب من أرضك و من عشيرتك و من بيت أبيك إلى الأرض التي أريك , فأجعلك أمة عظيمة, و أباركك و أعظم اسمك , و تكون بركة , و أبارك مباركيك و لاعنك ألعنه , و تتبارك فيك جميع قبائل الأرض ) .
    اتفق اليهود و المسيحيون على تفسير ( تتبارك فيك جميع قبائل الأرض ) أي بالأنبياء من نسله , و أنا أقول : بالأنبياء من كل نسله وليس من بني إسرائيل فقط كما يزعمون , فلم يأت نص في كتابهم يخصص نسل يعقوب أو ينفي نسل إسماعيل من هذه البركة .
    ونسل إبراهيم سيكون أمما و ليس أمة واحدة , وذلك بأمر الله كما ستقرأ معي .
    وهذه البركة تكون بالتوحيد و بالعمل بطاعة الله كما سيتضح من نصوص كثيرة لاحقة .وهما الشرطان الذين تركهما اليهود و النصارى , ومن شروط طاعة الله كما ستقرأ معي : الختان الذي تركه المسيحيون كلهم .
    ولا يتحقق وعد الله هذا لإبراهيم , إلا بمجيء الأنبياء من كل فروع نسله لقول الله ( جميع قبائل الأرض)
    و قول الله لإبراهيم ( أجعلك أمة عظيمة ) سوف تجده في بشارة الله بإسماعيل , ولم تأت في البشارة بإسحاق .
    و إسماعيل هو أول نسل إبراهيم .و لم يكن نسلهما عظيما إلا بمحمد – صلى الله عليه و سلم .
    و سوف تتوالى البشارات من الله لإبراهيم و هاجر قبل مولد إسماعيل و بعده , وبعد مولد إسحاق لا نجد إلا بشارة واحدة .
    و بالمثل قوله تعالى له ( و أعظم اسمك ) لم يتحقق إلا بالإسلام . فتجد اليهود لا يذكرون إلا ( داود ) و المسيحيين يعبدون المسيح و لا يعتبرون إبراهيم من الأنبياء . عليهم جميعا و على نبينا الصلاة و السلام.
    و أما في القراّن فهو نبي و أبو الأنبياء , وله سورة مستقلة باسمه , و تكررت سيرته في سور كثيرة أكثر من سيدنا محمد و المسيح , عليهم الصلاة والسلام , والتحية في ختام كل صلاة تذكره مثل سيدنا محمد , و تسمى باسمه .هكذا تحقق باقي النبوءة ( و تكون بركة و أبارك مباركيك ) , فنقول في صلاتنا ( اللهم بارك على محمد و على آل محمد , كما باركت على إبراهيم و على آل إبراهيم ) . فنحن الأحق ببركات الله بفضل ما أنعم الله علينا به من الإسلام , على يد سيدنا و حبيبنا محمد , عليه الصلاة والسلام .
يعمل...
X