إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المسيحيون يعبدون ماينحتون مثلما فعل قوم ابراهيم الوثنيون وينتقدهم البروتستانت ويكفرون

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المسيحيون يعبدون ماينحتون مثلما فعل قوم ابراهيم الوثنيون وينتقدهم البروتستانت ويكفرون

    يروي رب العزة جل و علا
    عن ابراهيم عليه السلام
    أنه قال لأبيه و قومه
    في (سورة الصافات 95 - 96) ( قَالَ أَتَعْبُدُونَ مَا تَنْحِتُونَ .وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ وَمَا تَعْمَلُونَ )
    و نفس هذا الكلام نقوله للمسيحيين : الأرثوذكس و الكاثوليك و اليونانيين و الأرمن .
    إذا دخلت كنيسه لأحد هذه الطوائف , تجدهم يوقدون الشموع أمام صورتين مرسومتين أو تمثالين : أحدهما لمريم و الآخر لقديس الكنيسه وهو شفيع شعبها أمام الله
    و كل شمعه بثمنها , وللقسيس الجزء الأكبر في النقود لأنه هو المانح الأسرار و الإله لهم حين يصنعه من الخبز و الخمر
    و يدخل المسيحي منهم الكنيسه فيقف بخشوع أمام الصور و التماثيل , ويرفع عينيه الى صاحب القداسة منهم و يصلي اليه و يدعو و يسأله ما يشاء من الدنيا و الآخرة
    و في نهاية القداس يسجدون بخوف و رعده للخبز و الخمر , ثم يقفون صفاً و يحنون رؤوسهم وهم يتناولون قطعه من الخبز و رشفه من الخمر و يظنون أنهم اتحدوا مع الههم الذي صنعوه بأيديهم و تحول لإله بيد القسيس و إن كان مذنباً أكبر الذنوب .
    و لا يذكرون الله . الله الذي خلقهم و ما يعملون
    هذه الوثنيه لم يعنرف بها طوائف البروتستانت ( 400 طائفه على أقل تقدير ) و هم يكونون أكثر من ثلث المسيحيين حول العالم , ويقولون عنها أنها وثنيه و زندقه ( كفر ) ملعونه و أن الله يرفضها .
    لهذا يقول الطوائف المسيحيه الأخرى عن البروتستانت أنهم ( مسلمون )
    شكراً لله الذي نجانا من هذا
    و ما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله .
    اللهم صل على سيدنا محمد

  • #2
    هذا ما كتبته منذ ثلاث سنوات و لم أجد أي تفسير من أي مسيحي . هل هؤلاء يفهمون كتابهم أو يعقلون ؟ لو فهموا و عقلوا لأسلموا .



    وديع فتحي12 مايو، 2013 · ‏الإسكندرية‏ ·
    12 مايو، 2013 · ‏الإسكندرية‏ ·


    الوثنيه في المسيحيه
    قال النبي إيليا لكهنة الأصنام
    سفر الملوك الأول 18: 27 وَعِنْدَ الظُّهْرِ سَخِرَ بِهِمْ إِيلِيَّا وَقَالَ: «ادْعُوا بِصَوْتٍ عَال لأَنَّهُ

    إِلهٌ! لَعَلَّهُ مُسْتَغْرِقٌ أَوْ فِي خَلْوَةٍ أَوْ فِي سَفَرٍ! أَوْ لَعَلَّهُ نَائِمٌ فَيَتَنَبَّهَ!»
    و نحن نقولها لمن عبدوا المسيح : إنجيل متى 8: 24 وَإِذَا اضْطِرَابٌ عَظِيمٌ قَدْ حَدَثَ فِي الْبَحْرِ حَتَّى غَطَّتِ الأَمْوَاجُ السَّفِينَةَ، وَكَانَ هُوَ نَائِمًا.
    هذا الذي لم يشعر بالعواصف و الأمواج التي غطت ( القارب ) الذي ينام فيه ,كما يتضح من طبعة ( كتاب الحياه ) أنهم ركبوا ( قارب ) و ليس سفينه , كيف يكون معبوداً , ويكون هو الثالوث كله بداخله كما قال بولس و كما يقول الأرثوذكس: رسالة بولس إلى أهل كولوسي 2: 9 فَإِنَّهُ فِيهِ يَحِلُّ كُلُّ مِلْءِ اللاَّهُوتِ جَسَدِيًّا.اللاهوت بكامله في داخل هذا اليسوع وهو نائم لا يشعر بما حوله . هل هذا كتاب مقدس ؟.سبحان الله و الحمد لله على نعمة الاسلام و العقل و القراّن






    تعليق

    يعمل...
    X