إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كتاب الخرافات ومعلم الخيالات بولس يؤمن أنه يبقى حياً هو و أتباعه حتى مجيء المسيح ثاني

تقليص
هذا موضوع مثبت
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كتاب الخرافات ومعلم الخيالات بولس يؤمن أنه يبقى حياً هو و أتباعه حتى مجيء المسيح ثاني

    كتاب الخرافات , ومعلم الخيالات : بولس يؤمن أنه يبقى حياً هو و أتباعه حتى مجيء المسيح مرة ثانيه هذا ما كتبه بولس في رسالته الأولى إلى أهل تسالونيكي 4 : 13 - 17 و فيها يقر بأن الله سوف يحضر يسوع مع الموتى الذين يقيمهم الله ( لأنه إن كنا نؤمن أن يسوع مات وقام، فكذلك الراقدون بيسوع، سيحضرهم الله أيضا معه فإننا نقول لكم هذا بكلمة الرب: إننا نحن الأحياء الباقين إلى مجيء الرب، لا نسبق الراقدين لأن الرب نفسه بهتاف ، بصوت رئيس ملائكة وبوق الله، سوف ينزل من السماء والأموات في المسيح سيقومون أولا ثم نحن الأحياء الباقين سنخطف جميعا معهم في السحب لملاقاة الرب في الهواء، وهكذا نكون كل حين مع الرب ) أتحدى أي مسيحي يكذبني في هذا التفسير الذي تعلمته من كبار معلمي التفسير في الكنيسه حين كنت طبيباً مسيحياً و الحمد لله الذي هداني للاسلام .

  • #2
    بولس إخترع للمسيح وظائف متعددة ,
    و قال أن الله ( الذي يدعونه الآب ) قد أعطاها للمسيح
    بعد رفعه للسماء
    وهذا يؤكد أن بولس يؤمن أن ( الإلوهية ) هي ل ( الآب ) وحده لا شريك له
    و أن المسيح يسوع , مهما كانت ألقابه , فهو ( عبد الله و رسوله )
    لأن المعطي الوحيد هو الله ( الآب )
    و الآخذ هو ( يسوع المسيح )
    1- الانسان يسوع ( وسيط بين الله و الناس) ( تيموثاؤس الأولى 2: 5 )
    2- المسيح صار ( خادماً للختان ) ( روميه 5 : 18 ) أي مبشراً بأمة محمد , صلى الله عليه و سلم , أمة الختان .
    3 - المسيح ورث إسماً أفضل من الملائكة , وهو اسم ( ابن الله)(عبرانيين 1: 4 )
    4 - و صار رئيس كهنة الله ( عبرانيين 3 : 1 )
    5 -و خادم الأقداس و المسكن الحقيقي ( بيت العزه ) ( عبرانيين 8: 2 )
    6- و هو وسيط لعهد أعظم ( عهدمحمد صلى الله عليه وسلم ) ( عبرانيين 8 : 7 )
    7 - ويظهر الآن في السماء أمام وجه الله لأجل أتباعه ( عبرانيين 9 : 5 ) أي يدعو لهم.
    8 - و ينتظر عند الله حتى يوضع أعداءه موطئاً لقدميه ( عبرانيين 10 : 13 )
    == و ذلك لم يتم الا بالإسلام , بالقراّن و بمحمد , عليهما الصلاة و السلام ..
    شكراً يا بولس
    الحمد لله على نعمة الإسلام . و كفى بها نعمه

    تعليق

    يعمل...
    X